صحــــتك

في اليوم العالمي لمنع الانتحار كيف تساعد في الحد منه؟

اليوم العالمي للوقاية من الانتحار

يتنافى الانتحار مع معتقداتنا التي نؤمن بها وعاداتنا التي تربَّينا عليها، إلا أن هناك العديد من الشباب والمراهقين الذين يقعون تحت خطر التفكير فيه، اعتقاداً منهم أنها وسيلة للراحة من مصاعب ومتاعب الحياة.

بحسب تقارير منظمة الصحة العالمية، فإن هناك ما يقارب 700000حالة انتحار كل عام، وهو رابع مسبِّب للوفاة عالمياً في الفئة العمرية بين 15-29 سنة. وتقوم المنظمات الدولية باستمرار بنشر التوعية حول خطر الانتحار بين الشباب، وخَصَّصت يوماً عالمياً تدعو فيه جميع العالم لشَنِّ حملة ضد هذه الظاهرة الشرسة التي تتصيد أرواحَ الشباب، وتنهي حياتَهم بمحض إرادتهم.

وفي اليوم العالمي لمنع الانتحار، سنتحدث هنا عن أبرز الأمور الواجب على كل شخص معرفتها.

كيف تَعْلم أن شخصاً يفكِّر في الانتحار؟

هناك العديد من العلامات التي قد تشير إلى احتمالية رغبة شخص ما بالانتحار، منها:

  • التحدث عن الانتحار بشكل متكرر ودائم، أو التلميح له بأي عبارة.
  • الرغبة باقتناء الأدوات الخطيرة كالأسلحة أو السكاكين، أو الأدوية التي يمكن استخدامها كوسيلة للانتحار.
  • التركيز الدائم على فكرة الموت أو العنف، أو كتابة قصائد أو قصص تتحدث عن الموت.
  • فقدان الأمل تجاه المستقبل، والشعور بضَعف الحيلة، والاعتقاد بأن الأمور يستحيل أن تتحسن في المستقبل.
  • كُره الذات والشعور بانعدام القيمة والشعور بالذنب أو العار، وبأن الشخص عبارة عن عبء على مَن هُم حوله.
  • توديع الآخرين بطريقة غريبة وكأنه لن يراهم مرة أخرى، والتواصل المفاجئ مع أشخاص مُعَيَّنين لتوديعهم.
  • الانعزال عن الأصدقاء وأفراد العائلة والرغبة الدائمة في التواجد وحده.
  • الهدوء والشعور بالسعادة المفاجئة بعد فترة طويلة من الاكتئاب الشديد، ما يدل على أن الشخص قد اتخذ قرار الانتحار.

مَن هُم الأشخاص الأكثر عرضة للانتحار؟

هناك بعض العوامل التي تزيد من خطر رغبة أشخاص مُعَينين دون غيرهم بالانتحار، وهي:

  • الإصابة بأحد الأمراض المزمنة والمؤلمة جداً.
  • محاولة سابقة للانتحار.
  • الإصابة بأحد الاضطرابات النفسية، كاضطرابات المزاج والفصام واضطرابات القلق.
  • إصابة أحد أفراد العائلة بالاضطرابات النفسية أو سوء استخدام العقاقير.
  • إقدام أحد أفراد العائلة مسبقاً على الانتحار.
  • التعرض للإساءة البدنية أو الجنسية.
  • التعرض للسلوكيات الانتحارية من قبل الآخرين.
  • ضَعف وجود الدعم من الأشخاص المحيطين.

كيف تساعد شخصاً على التراجع عن قرار الانتحار؟

يمكنك مساعدة الشخص الذي تشتبه برغبته بالانتحار من خلال القيام بما يلي:

  • أشْعِر الشخص أنك مستعد للاستماع إليه، وشجِّعْه أن يتحدث عن كل ما يزعجه بكل راحة.
  • أبْعِد عنه جميع الأدوات التي يمكن أن تساعده على الانتحار كالأدوية أو الأسلحة.
  • احرِصْ دائماً على إخباره بأن جميع الأمور ستتحسن إلى الأفضل.
  • تجنَّب توجيه الانتقادات أو المواعظ عندما تشك برغبته في الانتحار.
  • احرِصْ على احترام مشاعر الشخص والاعتراف بها وعدم إنكار أهميتها.
  • شجِّع الشخص على التواصل معك والتحدُّث إليك، وأشْعِره بالراحة نحو ذلك.
  • ساعِد الشخص على مراجعة الاختصاصي النفسي، خاصة في حال إصابته بأي من الاضطرابات النفسية.

المصدر:

http://www.suicidepreventionlifeline.org/learn/riskfactors.aspx  

آخر تعديل بتاريخ
10 سبتمبر 2023

قصص مصورة

Consultation form header image

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

 

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

 

Age gender wrapper
Age Wrapper
الجنس
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.