صحــــتك

هل الميتفورمين آمن للحامل وجنينها وما آثاره الجانبية؟

دراسة جديدة: الميتفورمين قد يكون علاج وقائي للسرطان

الميتفورمين هو دواء يساعد على خفض نسبة السكر في الدم، وعادة ما يسمى بمنظِّم السكر لاستعمال مرضى السكري من النوع الثاني للمساعدة في تنظيم نسبة السكر في الدم. تشير الأبحاث إلى أن الميتفورمين بالإضافة إلى خفض نسبة السكر في الدم يحسّن استخدام الخلايا للأنسولين، ويقلل من الدهون في الجسم. هذه المقالة تحاول الإجابة على سؤال: هل الميتفورمين آمن للحامل وجنينها؟ وهل يؤثر على الخصوبة؟ كما تناقش الآثار الجانبية والجرعات والبدائل للميتفورمين، وتجيب على بعض الأسئلة الشائعة الأخرى.

هل الميتفورمين آمن للحامل ؟

الإجابة وبالمختصر لسؤال: هل الميتفورمين آمن للحامل هو نعم، فوفقًا لبحث جديد تم تقديمه في الاجتماع السنوي الرابع والعشرين لجمعية الغدد الصماء الأسبوع الماضي، فإن الميتفورمين آمن تمامًا للاستخدام أثناء الحمل لعلاج مرض السكري من النوع الثاني، وهو مثل الأنسولين في ذلك. في حين أن أدوية GLP-1 الشائعة اليوم مثل Ozempic لم تتم الموافقة عليها بعدُ للاستخدام أثناء الحمل؛ فقد تم استخدام الميتفورمين والأنسولين أثناء الحمل لعقود من الزمان.

 

تم وصف الميتفورمين للأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 في جميع أنحاء العالم لأكثر من 60 عامًا، بما في ذلك للنساء الحوامل. في حين أن الميتفورمين دواء أبسط، فإن الأنسولين كان الخيار المفضل لضبط مرض السكري أثناء الحمل، لأن الأنسولين لا يمكنه عبور المشيمة، مما يعني أن الأنسولين لا يشكل خطرًا مباشرًا على الجنين، على العكس من الميتفورمين الذي يَعبُر المشيمة ويصل للجنين. ومع ذلك؛ فإن الأبحاث حول التأثيرات الطويلة المدى على الأطفال المولودين لنساء يتناولنَ الميتفورمين كانت محدودة، حيث لم يتتبع البحث السابق صحة هؤلاء الأطفال وأمهاتهم إلا لمدة خمس سنوات تقريبًا.

 

يعد هذا الخبر مفرحًا للبعض، إذ إن تعلم كيفية تحديد جرعة الأنسولين معقد ومجهد بشكل كبير، خاصة عندما يتم فرضه على النساء أثناء الحمل. يتطلب الأنسولين حقنًا متعددة يوميًا وحسابًا دقيقًا للسكريات المأخوذة، وتعديلات متكررة، ويمكن أن يؤدي الأنسولين أيضًا إلى زيادة الوزن. أما الميتفورمين فهو عبارة عن حبة تؤخذ عادةً مرة إلى ثلاث مرات في اليوم، ومن غير المرجح أن يؤدي الميتفورمين إلى زيادة الوزن. على الرغم من اعتباره آمنًا بشكل عام في ضبط مرض السكري، فإن سلامة الدواء أثناء الحمل تتطلب استشارة طبيب النسائية الذي تراجعه المرأة الحامل.

تأثيرات استخدام الميتفورمين أثناء الحمل وبعده

بعد الإجابة عن سؤال هل الميتفورمين آمن للحامل والاطمئنان لكونه آمنًا، يبقى السؤال عن تأثيرات استخدام الميتفورمين أثناء الحمل وبعده. يشعر بعض الأشخاص بالقلق بشأن استخدام الميتفورمين أثناء الحمل وبعده لأنه يعبر المشيمة كما ذكرنا، وهذا يعني أنه عندما تتناول المرأة الحامل الميتفورمين، فإن الجنين يتناوله أيضًا ويتعرض له  بشكل مباشر.

 

لا توجد علاقة بين التشوهات الخَلقية وإسقاط الحمل مع تناول المرأة الحامل لدواء الميتفورمين، وهذا ما أشار إليه بحث عام 2018، بغض النظر عما إذا كانت المرأة الحامل تتناول الميتفورمين قبل الحمل أو أثناء الحمل حتى نهايته. ومع ذلك، قد يكون من الضروري إجراء المزيد من البحث في هذا الخصوص. أما بالنسبة للميتفورمين ومرض سكري الحمل، فتشير تجربة عشوائية أجريت عام 2020 إلى أن النساء الحوامل اللاتي تناولنَ الميتفورمين لعلاج مرض السكري من النوع الثاني لم يكتسبنَ وزنًا زائدًا كما اكتسبته النساء اللواتي لم يتناولن الميتفورمين.

 

كما أشارت نفس التجربة إلى أن الأطفال المولودين للنساء اللائي يتلقينَ علاج الميتفورمين لديهن دهون أقل، ومع ذلك؛ كانت هناك أيضًا نسبة أعلى من الأطفال في مجموعة النساء اللواتي تناولنَ الميتفورمين أثناء الحمل، وهي أن وزن أطفالهن كان أقل من المتوقع بالنسبة لعمر الحمل. وأشار الباحثون إلى أن المزيد من الأبحاث ضرورية لتحديد العواقب الطويلة الأمد لهذه التأثيرات.

الآثار الجانبية للميتفورمين

قد تكون الآثار الجانبية للميتفورمين منخفضة نسبيًا عندما يَستخدمه الشخص وفقًا لتوصيات أخصائي الغدد الصم، ومع ذلك قد يعاني بعض الأشخاص من آثار جانبية خفيفة.

الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا

تشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا لتناول الميتفورمين ما يلي:

  • حرقة المعدة.
  • الإسهال.
  • الغثيان والقيء.
  • تغيرات أخرى في الجهاز الهضمي.
  • بالنسبة للحوامل، قد تؤدي هذه الأعراض إلى تفاقم الشعور بالغثيان الصباحي، وقد يصف الطبيب أقل جرعة كافية وفعالة للمساعدة في تقليل أو منع الآثار الجانبية للميتفورمين.

نقص السكر

نادرًا ما يسبب الميتفورمين نقص سكر الدم، والذي يتميز بالأعراض الآتية:

  • ضعف عام.
  • تعب.
  • صداع.
  • دوار.
  • تهيج.
  • تسارع في نبضات القلب.
  • ارتعاش.
  • جوع.
  • تعرق أو قشعريرة.

المضاعفات الأكثر خطورة

قد يسبب الميتفورمين أيضًا مضاعفات أكثر خطورة في حالات نادرة، مثل  الحماض اللاكتيكي أو الحماض اللبني (Lactic Acidosis)، وهو زيادة حموضة الدم بسبب تراكم حمض اللبن فيه. تختلف أعراض هذه الحالة بشكل كبير ولكنها قد تشمل على الآتي:

  • آلام شديدة في المعدة.
  • الغثيان والقيء.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • الدوخة أو الضعف أو الشعور بالدوار.
  • التعب أو الإرهاق الشديد.
  • صعوبة في التنفس.
  • آلام العضلات.
  • صعوبة في النوم.
  • إذا شعر الشخص أنه يعاني من أي أعراض أو علامات خطيرة للحماض اللبني، فيجب عليه الاتصال بفريق الطوارئ الطبية على الفور.

نهايةً، أجبنا عن سؤال: هل الميتفورمين آمن للحامل واستشهدنا ببعض الدراسات التي تتبعت صحة الأطفال والأمهات الحوامل اللواتي استخدمنَ الميتفورمين لسنوات طويلة، كما أشرنا إلى أن الميتفورمين له مخاطر منخفضة للإصابة بمضاعفات أثناء الحمل، ومع ذلك؛ قد تكون هناك حاجة إلى مزيد من البحث بهذا الخصوص، وننصح في نهاية المقال اللجوء دائمًا لطبيب النسائية وطبيب السكري الذي يتابع حالة المرأة الحامل بخصوص إضافة أي دواء جديد أثناء حملها. 

آخر تعديل بتاريخ
16 يونيو 2024

قصص مصورة

Consultation form header image

هل تحتاج لاستشارة الطبيب

أرسل استشارتك الآن

 

  • ابحث على موقعنا عن إجابة لسؤالك، منعا للتكرار.
  • اكتب بريدك الإلكتروني الصحيح (الإجابة ستصلك عليه).
  • استوفِ المعلومات الشخصية والصحية المتعلقة بالحالة المرضية محل الاستشارة.
  • لن يتم إظهار اسمك عند نشر السؤال.

 

Age gender wrapper
Age Wrapper
الجنس
Country Wrapper

هذا الموقع محمي بواسطة reCaptcha وتنطبق عليه سياسة غوغل في الخصوصية و شروط الخدمة

This site is protected by reCAPTCHA and the GooglePrivacy Policy and Terms of Service apply.